منتديات نور الشيعه
يا هلا وغلا بل الجميع

ضؤ الحسين بن علي يملا دروب الشهداء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ضؤ الحسين بن علي يملا دروب الشهداء

مُساهمة من طرف بنت الرافدين في الثلاثاء أكتوبر 28, 2014 6:48 am


السلام على الحسين...
يامن انزلك الله منزلا ً كريماً تتبؤا به حيثما شئت فوهبك الله جنة الفردوس فجعلك الله سيد شباب أهل الجنة والشفيع المطاع .

أما في هَذِهِ الحياة الفانية فقد جعل ذكرك ندياً خالداً فأنت حديث الدهر مهما تطاولت لياليه وصرن لياليا.

أما خصومك فقد تمزقوا كل ممزق ودفنهم التاريخ في مجاهل سحيقة من الخزي والعار ولعنة الملأ .

لقد بقيت انت وحدك يا أبا عبدالله الحسين ملء فم الدنيا ورهن الخلود وأنشودة الأحرار يهتدي به المصلحون في تحقيق ماينفع الناس
..




http://www.noorfatema.com/vb/image.php?u=19637&type=sigpic&dateline=1414094038





https://www.facebook.com/video.php?v=981070778576096



فديو هندي


عدل سابقا من قبل بنت الرافدين في السبت نوفمبر 29, 2014 6:51 am عدل 1 مرات

بنت الرافدين

انثى تاريخ التسجيل : 14/11/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ضؤ الحسين بن علي يملا دروب الشهداء

مُساهمة من طرف بنت الرافدين في الثلاثاء أكتوبر 28, 2014 6:50 am





بنت الرافدين

انثى تاريخ التسجيل : 14/11/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ضؤ الحسين بن علي يملا دروب الشهداء

مُساهمة من طرف خادم الحسين في الخميس نوفمبر 20, 2014 5:44 am



إن من يقاتلون داعش وإرهابها وظلامها؛ أولئك الأبطال المرابطين في سوح الجهاد من قواتنا المسلحة والحشد الشعبي وبقية المجاهدين.

هؤلاء هم "الحسينيون" حقاً ...

هؤلاء هم ( أصحاب محرم ) و ( أهل عاشوراء ) ...

لأن الحسين ( عليه السلام ) حارب الأمويين واتجاهاتهم المتطرفة التي أساءت إلى الإسلام وحاولت تدميره.

وأبطال العراق اليوم يحاربون نفس ذلك الفكر الأموي ولكن بثوبه الداعشي الجديد: فهذا التشدد الداعشي هو ذاك التشدد الأموي، وهذه الدموية وليدة تلك الدموية، وقطع الرؤوس وهتك الحرمات وانتهاك الأعراض كلها ممارسات وجرائم تذكرنا ببني أمية، بل إن هذا الفكر الداعشي هو نتيجة ذلك الفكر الأموي البدوي الحاقد على الإسلام، وقد استيقظ اليوم من جديد بإسم داعش ومثيلاتها ومن يساندها ويتعاطف معها.

وفي شهر محرم ونحن نستذكر الحسين بن علي؛ لا أجد من أحييه غيرهم، فتحية إجلال واعتزاز لكل أولئك المجاهدين العراقيين وهم هناك ... يقاتلون ... ويدافعون عن بلدهم ... ويستشهدون ... وينتصرون ... ويمارسون دورهم الحسيني المقدس.



خادم الحسين

ذكر تاريخ التسجيل : 03/12/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى